من عبدالله لعبدالله وما في خطأ

نقلا عن إيلاف: 

تسبب خطأ في قائمة الهدايا الرسمية التي قدمت لوزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في حادث دبلوماسي بسيط مع الأردن الذي نفى تقديم هدية قيمة للوزيرة الأميركية.

وجاء في قائمة الهدايا الرسمية التي وضعتها وزارة الخارجية ونشرت هذا الأسبوع في الجريدة الرسمية أن رايس تلقت في يناير/كانون الثاني 2007 من العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني طقما كاملا مرصعا بالزمرد والماس يتكون من عقد وأسورة وقرطين وخاتم وتقدر قيمته بنحو 147 ألف دولار.

إلا أن الأردن نفى تقديم مثل هذه الهدية واضطرت وزارة الخارجية الأميركية إلى الاعتراف بوقوع خطأ موضحة أن هذا الطقم أهداه العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز.

أين الخطأ . . بالأول عبدالله وبعد التصحيح بقي عبد الله!!

من راقب الأنظمة

~ بواسطة عبد السلام إسماعيل في 2008/12/25.

7 تعليقات to “من عبدالله لعبدالله وما في خطأ”

  1. معلش هي هدية رمزية تقديلاً لجهود أمنا الغولة (على قولة حمدي قنديل) في رعايتها ومساهمتها في مخاض الشرق الأوسط الجديد الذي ولد مشوهاً كشاكلتها ..

  2. يا ريت العاهـ.. السعودي أهدى أغذية لأطفال غزة بنص قيمة هدية معلمته.

  3. الحسن أخ الحسين ما في مشكلة هالمرة عبدالله سبق المرة الجاية عبدالله بيلحقه .
    بيلبقلها يا جماعه ولو!

  4. على سيرة شاكلتها . . ما بعرف ليش هالملوك الكرماء ما عطوها هدية تعدل فيها خلقتها!!

    تحية للجميع.

  5. الله يعينا على الاتنين

  6. و ما فرق ، بالعكس أعتقد زادوا من الطين بلة ، و أين صحفنا من هذا !؟

  7. اسمعو علي خليكو محترمين حالكو وما تزودو حكي وسيدنا(عبدالله الثاني بن الحسين)على راسكو من فوق والي مش عاجبو يسولف…….

التعليقات مغلقة.

 
%d مدونون معجبون بهذه: