نافذة على ذكريات العيد

 

 

اقترب العيد ومع كل يوم يدنو تزداد نبضات قلبي بالخفقان . .  تحتبس أنفاسي . . فرحتي وشوقي لما سيكون لباسي عليه في اليوم الميمون أشبه ما تكون بفراشة ترف على سطح قلبي الرقيق . . يأخذني أبي لأتبضع ما احبه من السوق فأعود محملا باللباس الجديد . .  اتفحصه بفرح كل يوم كما كل الأطفال الى ان يأتي صباح العيد.

 

ارتديه فأشعر بخفة وزهو، اليوم كل شيء جميل . . الطرقات والبيوت والبشر . . الجميع اراه بعين أخرى عين طفلٍ غمره العيد سرورا.

 

ابي اشترى خروفا كبيرا وجميلا . . بعض الأسى ينسل الى قلبي . .  اتفحصه، انظر اليه واتمتم سويعات قليلة وستذبح أيها الخروف الجميل.

خاروف العيد

لاشيء ينغصني ذاك اليوم سوى ذبح خروف العيد، فلا أدري لماذا لا أشعر بالحزن على الدواجن وهي تذبح أمامي، لكني لم استطع يوما – وانا صغير- النظر الى خروف يذبح !!

 

كنت أشعر انه مثلنا كائن حي بروح يصعب ازهاقها ببرود وفرح بوليمة  ستعد بعد ذبحه! شعور الأسى هذا منعني سنينا طويلة من اكل لحم الخراف والأبقار ، كنت اكتفي فقط بالدجاج وانا أردد بيني وبين نفسي لما لا يقدم الدجاج كأضحية في العيد.

 

جاء احمد والسكين المشحوذة تلمع عين الشمس عليها . . أركض بعيدا وصوت حشرجة أهرب منه الى فرح العيد.

 معايدة

~ بواسطة عبد السلام إسماعيل في 2008/12/07.

7 تعليقات to “نافذة على ذكريات العيد”

  1. لطفولتي أيضا مع العيد ذكريات ليتها تعود , ولا اتمنى أن يعود بعضها.
    قريبة هي وبعيدة عن ذكرياتك .
    كل عام وانت وذكرياتك بألف خير
    لم اعهدك صديقي بهذا الحس !شكرا للعيد اللذي نبش شيئا من ذكرياتك لتخطها هنا وتكشف عنك الحس المخفي.

  2. ذكريات جميلة وشعوري مثلاك بالحزن على خاروف العيد في طفولتي

    ولكن …
    كل عام وأنت بألف خير

  3. هند: كل عام وانت بخير، يمكن العيد كان ومازال للأطفال من كبرت فقد العيد بهجته وأصبح يوما رتيبا . . أما ع الحس فأنا مثلك مستغرب والله كيف طلع معي وكتبت شي محسوب ع البوحي بس اللي مريحني انه نسبة الحس فيها قليلة جدا ولا تؤثم🙂

    ماكس: مرحبا بك وجعل الله ايامك أعياد، واظن ان معظم الأطفال يزعلو على خروف العيد، ما بعرف اذا هالشي صحيح عند أجيال سبيس تون وMBC3 لأنه ما شاء الله مسلسلاتهم كلها اكشن من العيار الثقيل.

    كل عام وانت بخير

  4. كل عام و أنت بألف خير أخي عبد السلام
    في ما مضى كان للعيد بهجة و فرحة أما الآن….
    لا أعتقد أن أطفالي يفرحون بالعيد كما كنت أفرح و أنا صغير.

    مرة أخرى كل عام و أنت بألف خير.

  5. كل عام وانت بخير صديقي ! بس حرام عليك الدواجن ايضا مخلوقات تثير الشفقة عند دبحها…شوذنبا اذا مخلوقة صغيرة

  6. جيد أن الذكريات والأمنيات لا تذبح هي الأخرى ,عندها لن يكون لعيدنا طعماً أو بهجة وكأننا نأثم من غيرهما ..

    نافذتك هذه ملهمة .. كل عيد وذكرياتك أحلى
    bas ilkharoof masiro yindibe7 binnihayeh😀..you know

  7. ياسر:

    وانت بخير وعائلتك الكريمة بصحة وسلامة، معك حق يمكن أطفال زمان كانوا يفروا بالعيد أكثر، يمكن لأنه ما كان فيه قبل كل هالملهيات والتسالي الموجودة بشكل دائم بين يدي أطفال اليوم فكان العيد فرصة كبيرة للعب والمرح غير انه الكبار قبل كانوا يفرحوا بالعيد اكتر وهالشي يخلق جو من البهجة ينعكس وينحس من الكل.

    الناصر:

    اي الدواجن مخلوقات معك حق بس سبحان الله ما كانوا يثيروا شفقتي وقت يندبحو🙂

    كل عيد وانت بخير.

    ريانة:

    كل عام وانت بخير وامانيكي محققة، شكرا على اطرائك والحمدلله انه الأمنيات لا تذبح طالما نحن مستمرين بالأمل والكثير من الأمنيات المتفائلة. والخروف أكيد رح يندبح لأنه ما في اطيب من لحمة خاروف عمره سنتين (وش شرير)🙂

التعليقات مغلقة.

 
%d مدونون معجبون بهذه: